زراعة اللحية والشارب

نشرت من قبل admin في

تعتبر زراعة اللحية والشارب أو زراعة شعر الوجه من العمليات الشائعة في مركزنا وهي مناسبة وفعالة للرجال الأصحاء الذين ليس لديهم لحية أساساً أو لديهم مناطق متفرقة فارغة في اللحية وراثيا او لاي سبب أخر.

تختلف طبيعة اللحية والشارب عن شعر الرأس ، وتتفاوت في الكثافة من شخص لآخر، فبعض الأشخاص لا يعيرون خفة شعر اللحية أهمية ، و لهذا السبب فإنه الكثافة في زراعة اللحية والشارب لا تعد النقطة الأهم، بل المنظر العام والشكل الطبيعي هو الأكثر أهمية في هذه العملية.

الطريقة المتبعة في زراعة اللحية: إذا كان هناك فقدان في شعر اللحية في مناطق متفرقة، ففي هذه الحالة يتم زراعة الشعر وتوزيعه حسب كثافة المناطق التي تحيط بتلك المناطق الخالية من الشعر لإضفاء مظهر طبيعي ومتجانس عليها.أما إذا كان الشخص يعاني من فقد كامل اللحية، ففي هذه الحالة نترك مسألة تحديد كثافة وشكل اللحية للشخص المهتم بزراعة اللحية ويمكننا زراعة ما بين 1000 الى 3000 بصيلة شعر ضمن الشكل الذي يحدده.تتم زراعة اللحية في مركزنا بطريقة الاقتطاف ، حيث يتم أخذ الشعر من المنطقة الخلفية للرأس (المنطقة المانحة) ، أو منطقة الصدر في حال عدم تواجد شعر كثيف في المنطقة الخلفية للرأس وهذا لغرض تكثيف الشعر الذي سوف يتم زراعته في الوجه. والجدير بالذكر أنه في حالة كثافة اللحية المزعجة أو إذا كانت النتيجة النهائية غير مرضية للشخص فيمكن إزالة بعض الشعر بتقنية الليزر.

ماذا يحدث بعد إجراء العملية ؟ لا تترك زراعة اللحية أي أثر في المنطقة المقتطف منها. سيتم ملاحظة نقط دم دقيقة في المنطقة المزروعة بسبب إبرة التخدير المستعملة أثناء زراعة بصيلات الشعر و لكنها ستزول مع أول غسلة.سوف يبدأ الجسم بتغذية الشعر المزروع ولهذا السبب قد تلاحظون إحمرار بسيط في المنطقة المزروعة. يستمر الإحمرار من أسبوع الى أسبوعين. أما في الأسبوع الثاني، فسيتساقط قسم من اللحية المزروعة, وبعد 4-8 أشهر سوف يبدأ الشعر المزروع في الوجه بالنمو بشكل طبيعي ودائم.

الطريقة المتبعة في زراعة الشارب: تتم زراعة الشارب في المنطقة العلوية للشفاه في حالة عدم خروج شعر في تلك المنطقة أو في حالة الجروح أو الحروق التي تسببت باختفاء الشعر من المنطقة. و تتم زراعة الشارب أيضا باستخدام طريقة أقتطاف البصيلة ليعطي للمريض نتيجة مرضية وشكل طبيعي.تمكننا طريقة الاقتطاف من الحصول على أكبر عدد من البصيلات الذي نحتاجه لزراعة الشارب حسب الكثافة الذي يرغبها الشخص. يتم اقتطاف جذور الشعر الرقيقة من المنطقة الواقعة بين الأذنين فوق الرقبة أو من أعلى الأذنين باستخدام أداة إقتطاف يتراوح قطرها بين 0.6-0.7 ملم. لذلك تتم العملية بدون جروح ولا تستغرق الكثير من الوقت، مما يحفظ بنية البصيلات كما توضع في محلول يحمي البصيلة. خلال 4-6 أشهر تبداً بصيلات الشعر المزروع بالنمو بشكل طبيعي. وفي حال ملاحظة أي منطقة خالية فيتم زراعتها من جديد من قبل مركزنا.

التصنيفات: سياحة علاجية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *