أهمية المنطقة المانحة

في عملية إقتطاف البصيلات يجب استخدام جهاز الميكرو موتور ببطء وحذر وحكمة وإلا فسوف تتضرر البنية التجانسية للمنطقة المانحة و تزيد من إحتمالية قتل البصيلات الموجودة .حيث تترك المنطقة المانحة نظيفة وسليمة والتي تبدأ بالتعافي بعد يومين من العملية .

زراعة الشعر والجراحة التجميلية في اورانوس

لقد أحدثت المشافي في تركيا خلال العقد الماضي تقدما ملحوظا في الحقل الطبي وبخاصة الجراحة التجميلية وزراعة الشعر ما أدى إلى استقطاب المرضى الراغبين بإجراء هذا النوع من العمليات من جميع أنحاء العالم بما فيهم أميركا والاتحاد الأوروبي

تقنية فتح القنوات جانبياً

تعد هذه التقنية ثورة في مجال فتح القنوات حيث تضمن رصفا أفضل للبصيلات المزروعة وهي تقنية إبتكارية و حديثة حيث تقتضي توجيه أفضل لزراعة البصيلات في فروة الرأس . إن التقنية القديمة في فتح قنوات موازية لاتجاه نمو الشعر تؤدي الى اصطفاف البصيلات اصطفافا لا يماثل الاصطفاف الطبيعي وتعطي الشعر مظهر قليل الكثافة. ولقد اعتمد كادرنا هذه التقنية الاحترافية التي غيرت تفكيرنا جذريا باجرائها المتطور الذي يؤمن نمو جانبي لإتجاه نمو الشعر.

زراعة اللحية والشارب

تعتبر زراعة اللحية والشارب أو زراعة شعر الوجه من العمليات الشائعة في مركزنا وهي مناسبة وفعالة للرجال الأصحاء الذين ليس لديهم لحية أساساً أو لديهم مناطق متفرقة فارغة في اللحية وراثيا او لاي سبب أخر.

زراعة الحواجب أو الرموش

لقد أصبحت زراعة الحواجب أو الرموش من العمليات الرائجة في تركيا عموما وبما أنها تجرى في الوجه فهي تستلزم دقة وخبرة عالية ولكي يتم إجراءها على أفضل شكل فقد إختص كادرنا الطبي بإجراء هذا النوع من العمليات لضمان أفضل النتائج لعملاءنا الكرام .تعتبر زراعة الحواجب والرموش من العمليات الدقيقة التي تتطلب المهارة والخبرة رغم أنها تتم في وقت قصير.

العلاج باستخدام طريقتي ال prp أو الميزوثيرابي

تجرى عمليات زراعة الشعر للعديد من المرضى الذين يعانون من تساقط الشعر ولكن في بعض الحالات تكون جلسات معالجة تساقط الشعر الحل الأمثل ، إذ تعتبر هذه الجلسات العلاجية فعّالة ومضمونة النتائج. تستخدم تقنيتين بشكل أساسي لتقوية الشعر وهما : طريقة PRP و طريقة الميزيوثيرابي.